في طرابلس…”حلاوة الشميسة” تفقد حلاوتها!

كتبت د. رضى منقارى غانم:

عندما يتساءل اصدقائي عن أشهى الحلويات الطرابلسية و مكانها ؛ تكون اجابتي الدائمة : حلاوة الشميسة ..

حلوى ذات مذاقٍ مميز ..بمكونات بسيطة ..لكنها تُصنع بمعايير وطريقة تتصف بالسرية تامة …ولا يتقنها الا آل الحداد .

دكانهم الاساسي في منطقة الزاهرية ؛ بجانب كراج سير .

ينتقل الاخ بعربته في شوارع المدينة و هو بطريقه للوقوف في منطقة التل ؛ لوقت متأخر من الليل ..رواد عربته يعرفونه جيداً..كما يعرف الطرابلسي الأصيل أزقة المدينة و تفاصيلها ..ليس ليقصدها … فقد أصبحت الطرق التي يسلكها في يومياته…خارج اطار المدينة القديمة …لكنها محفورة في وجدانه و يرتبط بها ارتبط الجذع بالجذور…

رواد عربته ؛ كما رواد مواقع التواصل الاجتماعي فجعوا بخبر القاء قنبلة على الاخوين …ولاسبابٍ شخصية بحتة !!

ويأتي خبر الوفاة ليدق آخر مسمار في قصة ترحال صانع “حلاوة الشميسة “…

انا لله وانا اليه راجعون

مقالات ذات صلة