كيم جونغ أون: التجربة الصاروخية الجديدة تحذير لكوريا الجنوبية

قالت “وكالة الأنباء الكورية الشمالية”، اليوم الجمعة، إن “الزعيم كيم جونغ أون أشرف بنفسه على إطلاق نوع جديد من الأسلحة التكتيكية الموجهة، في تحذير إلى كوريا الجنوبية”.

ونقلت الوكالة عن كيم قوله: “ليس أمامنا سوى تطوير أنظمة أسلحة فائقة القوة دون توقف، لتلافي التهديدات المحتملة والمباشرة لأمن بلادنا، الموجودة في الجنوب”.

واتهم الزعيم كيم الكوريين الجنوبيين‭‭‭ ‬‬‬”بالرياء لقولهم إنهم يدعمون السلام لكنهم يقومون في الوقت نفسه باستيراد أسلحة جديدة ويجرون مناورات عسكرية”.

وقال كيم إنه يتعين على رئيس كوريا الجنوبية التخلي عن هذه “الأفعال الانتحارية”، كما عليه “ألا يرتكب خطأ تجاهل التحذير”. وأضاف أنه راض على الاستجابة السريعة والمسار منخفض الارتفاع للسلاح قائلا إن” هذا يجعل من الصعب اعتراضه”.

ولم يذكر تقرير الوكالة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أو الولايات المتحدة، لكنه قال إن كيم انتقد السلطات الكورية الجنوبية بسبب المضي قدما في التدريبات المشتركة التي عادة ما تجرى مع قوات أمريكية.

مقالات ذات صلة