سرقة جزء من حاجز الحماية على جسر في الضنية

سرق مجهولون جزءا من حاجز الحماية الحديدي الذي تم تركيبه منذ مدة على جانبي الجسر الذي يربط بين بلدتي بقرصونا ونمرين في أعالي الضنية.

وأثار الإعتداء على الجسر إستياء في المنطقة خشية أن تشكل سرقة جزء من حاجز الحماية خطرا على سلامة المواطنين والزوار الذين يقصدون الجسر يوميا، خصوصا في فصل الصيف، بعدما تحول الجسر الذي يعتبر الأعلى في لبنان، بارتفاع يصل إلى 170 مترا، مقصدا لمواطنين من بلدات المنطقة وخارجها.

مقالات ذات صلة