الأزمات لا تُعد: قطع طرقات وغضب يعمّ الشوارع!

لم يعد يستطيع اللبناني التحمّل، لا كهرباء، لا بنزين، لا مازوت، لا خبز، تقنين بالمياه، انقطاع متقطّع للانترنت وغلاء معيشي، والخيار الوحيد أمامه هو التعبير عن غضبه من خلال قطع الطرقات والوقوف بوجه هذه السلطة غير السائلة عن مواطنيها.

فقطع محتجون طريق كفرعقا بالإطارات احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وانقطاع الخبز والكهرباء، وعملت شرطة البلدية على تنظيم السير وتحويله إلى الطرق الفرعية.

وقُطع السير على طريق صور عند مفرق العباسية.

وفي عاليه، قطع محتجون السير احتجاجًا على الأوضاع المعيشيّة.

وقطع اوتوستراد جبيل تضامنًا مع توقيف ويليام نون، شقيق ضحية انفجار مرفأ بيروت جو نون.

وتنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي ومجموعات الواتساب دعوات لنزول اللبنانيين إلى الشوارع من مختلف المناطق للتعبير عن غضبهم.

FacebookTwitter

مقالات ذات صلة