بعد الاعتداءات المتكررة على محطات التحويل… مناشدة الى القوى الامنية

أعلنت مؤسسة كهرباء لبنان في بيان، أنه “في ظل النقص الحاد في القدرات الإنتاجية المتوافرة على الشبكة بسبب الأزمة النقدية التي يمر بها البلد، باتت العديد من محطات التحويل الرئيسية في مختلف الأراضي اللبنانية تتعرض بشكل متكرر ويومي إلى الاعتداءات من قبل بعض المواطنين، الذين يدخلون إليها ويعتدون على المناوبين والعاملين فيها ويرغمونهم على إعادة التيار الكهربائي عنوة على مخارج التوزيع، ولا سيما في محطات الحرج، البسطا، بيت ملات، صور، صيدا، بعلبك، المصيلح، الزهراني ووادي جيلو”.

وأضافت المؤسسة: “هذا وقد أجبر المعتدون، منذ مساء يوم الخميس الماضي ولغاية تاريخه، المناوبين في محطات صور، وادي جيلو، السلطانية، المصيلح والزهراني على تغذية مخارج التوزيع فيها على أساس 12 ساعة في اليوم، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى حرمان مناطق أخرى من الافادة من ساعات التغذية الكهربائية المحددة لها من جهة، وإلى إمكان تعميم هذه الحالة الشاذة في محطات تحويل رئيسية أخرى من جهة ثانية. وفي حال استمرار هذه الاعتداءات على هذا النحو، سيؤدي ذلك إلى تفاقم المشكلة الكهربائية في عدة مناطق أخرى من لبنان، وقد يعرض الشبكة للانقطاع العام على الأراضي اللبنانية كافة في أية لحظة”.

واذ نبهت المؤسسة المواطنين، إلى “خطر الدخول إلى هذه المحطات والمناورة فيها حرصا على سلامتهم الشخصية”، تمنت على القوى الأمنية المؤازرة والمساعدة لتأمين الحماية للمناوبين في محطات التحويل الرئيسية ومنشآت المؤسسة في مواجهة هذه الاعتداءات التي تهدد سلامة المنشآت والعاملين وسلامة الاستثمار”.

مقالات ذات صلة