رونالدينيو وصل الى مركز فوج إطفاء بيروت ووضع إكليلا من الزهر وأدى الصلاة عن أرواح شهداء الفوج في إنفجار 4 آب

وصل عند الخامسة والنصف من بعد ظهر اليوم نجم المنتخب البرازيلي لكرة القدم اللاعب المعتزل رونالدينيو الملقب ب”الأسطورة”، إلى مركز فوج إطفاء بيروت ووضع إكليلا من الزهر وأدى الصلاة عن أرواح شهداء فوج الإطفاء الذين سقطوا في إنفجار 4 آب.
وكان في استقباله عدد كبير من عناصر فوج إطفاء بيروت الى جانب عشرات المواطنين من مؤيدي المنتخب البرازيلي، الذين احتشدوا لالتقاط الصور والحصول على تواقيع رونالدينيو.

وكان لاعب منتخب البرازيل السابق وعدد من نوادي كرة القدم العالمية منها برشلونة وصلوا يوم أمس الى لبنان، ضمن جولة تضامنا مع ضحايا انفجار مرفأ بيروت لمناسبة الذكرى السنوية الاولى لوقوعه.

مقالات ذات صلة