الأبيض: إرفعوا الحصانة إن كنتم أبرياء

إستغرب رئيس المجلس الارثوذكسي اللبناني روبير الأبيض “العناد والتعمد في عدم المثول امام قاضي التحقيق في جريمة انفجار مرفأ بيروت”. وسأل في بيان اليوم: “لماذا هذا الرفض برفع الحصانة عن النواب والمسؤولين الامنيين المعنيين بهذا الملف، ولما هذا السكوت من قبل الرؤساء وزعماء الاحزاب والتيارات السياسية؟”.

أضاف: “إذا كنتم حقا تعتبرون أنفسكم أبرياء ولا تخافون ارفعوا عن انفسكم الحصانة واثبتوا براءتكم لكي يقف الشعب الى جانبكم، فلا توجد أية مساومة في العدالة وإظهار الحقيقة التي يجب ان تظهر للجميع”.

وتابع: “نتوجه الى نقابة المحامين رئيسا وكل اعضاء النقابة في بيروت بأن يكونوا جاهزين للوقوف معا والى جانب الشعب اللبناني والدفاع عن المواطنين في وجه هذه الغطرسة السياسية الفاسدة والمواجهة ضد هذه المنظومة السياسية الحاكمة الفاشلة. نطالبكم بالعدالة لكل المواطنين اللبنانيين وخصوصا اهالي الشهداء وكل المصابين والذين هجروا من بيوتهم من جراء الانفجار الذين يضعون ثقتهم بكم كمحامين”.

وختم: “نتوجه الى القاضي بيطار بالقول: انكم تمثلون القانون والعدالة وباسم الشعب اللبناني تصدر أحكامكم. اذا، عليكم المتابعة بالملف من دون خوف لأن الشعب اللبناني وراءكم ويدعمكم. لا تخف. كل من يحكم بالحق ينصفه الحق، والعدالة حق لصاحبها”.

مقالات ذات صلة