مصادر بيت الوسط عن كلام باسيل: “دموع تماسيح”

شبّهت مصادر بيت الوسط كلام رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل “بدموع التماسيح”، ورأت فيه “كلاما للمزايدة فقط”. 

وقالت المصادر لـ “الأنباء” الإلكترونية: “لو أن باسيل كان يريد فعلا أن ينجح الحريري في تشكيل حكومة الإنقاذ لكان تذكر التسوية منذ تكليف الحريري ولم ينتظر تسعة أشهر ليتلو فعل الندامة ويتذكر التسوية الرئاسية”، مضيفة: “هذا هو نهج التيار الوطني الحر منذ عودة عون من منفاه في العام 2005″، وأشارت الى أن “عون يريد كل شيء لنفسه، فقد أخذ من ثورة الأرز ما يريده وذهب لتوقيع تفاهم مار مخايل مع حزب الله إنفاذا للوعد الذي قطعه لرئيس النظام السوري والذي يتحضر لزيارته للتهنئة بإعادة إنتخابه”.

واعتبرت المصادر أن “ما يخجل به عون يكلف به صهره جبران باسيل. فقد تسلطوا على وزارات الخدمات وأهدروا خمسين مليار دولار في وزارة الطاقة وحدها ودمروا الاقتصاد وراحوا ينادون بالعفة”.

مقالات ذات صلة