أسرة مؤسسة مخزومي تستنكر التعرض لرئيستها

إستنكرت أسرة “مؤسسة مخزومي”، في بيان “الحادثة التي تعرضت لها رئيسة المؤسسة السيدة مي مخزومي، خلال حضورها احتفال تخريج طلاب مدرسة المقاصد”.

وقالت: “إنا إذ ندين هذا التصرف، من تجن على سيدة فاضلة، ومحاولة اقتحام صرح تربويٍ عريق تابع لجمعية المقاصد التي تشكل منارة للعلم ولمحاربة الجهل، نؤكد دعمنا ومساندتنا للسيدة مخزومي التي لطالما كانت مثالا يحتذى به، إذ علمتنا من خلال عملنا المباشر معها معاني التمكين الفعلي، من تمكين المرأة في مجتمعها، إلى تمكين الطلاب في الميادين العلمية، والتمكين الصحي والمهني، بالإضافة إلى إنسانيتها التي رسمت مسارا مشرفا لمؤسسة مخزومي، نعتز بأننا جزء منه يعمل على تحقيق هذه الرؤيا لبناء غد أفضل”.

وختم: “هذا البيان، لم يكتب لإعطاء شهادات، فأعمال السيدة مخزومي تشهد عن تاريخها، أخلاقها، ومسيرتها، إنما نعرب فيه عن وحدتنا إلى جانبها، لنستمر وإياها بنشر الوعي المجتمعي كجزء من عملنا الذي لطالما حورب من بعض ذوي النوايا الباطنة، إلا أن الدخان لا يحجب نور الشمس”.

مقالات ذات صلة