إصابة ضابطين إسرائيليين بعملية طعن في القدس

أعلنت الشرطة الإسرائيلية، الأربعاء، أنها أطلقت النار على شاب بتهمة تنفيذه عملية طعن في مستوطنة “جفعات زئيف” بمدينة القدس.

وافادت وسائل الإعلام الإسرائيلية، بأنّ الشاب أصيب بنيران الشرطة في قدميه، وتشتبه الشرطة بأن “المنفذ مختل عقليا”، فيما أسفرت عملية الطعن عن إصابة ضابطي شرطة بجروح، وصفت جراح أحدهما بـ”الخطيرة”.

ووفقا لتحقيقات الشرطة الأولية: “بدأت القصة عندما بدأ رجل يبدو عليه علامات اضطراب في عقله بثقب سيارات في شارع علمون في جفعات زئيف، وحدد رجال الشرطة الذين تم استدعاؤهم إلى مكان الحادث مكان المشتبه به، حيث تحصن في شقته”.

وأضافت: “لدى اقتراب عناصر الشرطة من الشقة، فتح المشتبه به باب منزله وبدأ على الفور بمهاجمة الشرطيين بأداة حادة، ونتيجة لذلك، أصيب ضابط شرطة بجروح خطيرة، بينما أصيب آخر بجروح طفيفة”.

واشارت الى أنه “ردا على تصرفات المشتبه به، أطلق أحد عناصر الشرطة النار عليه وأصابه في قدميه”، لافتةً إلى أن “الثلاثة نقلوا إلى مستشفى شعاري تسيديك”.

روسيا اليوم

مقالات ذات صلة