مسيرة ووقفة تضامنية في البداوي دعما للقدس وفلسطين وكلمات دعت الى دعم المقاومة

نظمت جمعية النجدة الاجتماعية مسيرة أطفال ونساء دعما لانتفاضة المقدسيين وبلدة الشيخ جراح، شارك فيها ممثلو الفصائل والقوى اللبنانية واللجنة الشعبية وحشد من ابناء المخيم.

وجابت المسيرة شوارع المخيم وانتهت بوقفة تضامن ودعم للمقدسيين امام مكتب “الاونروا” في مخيم البداوي.

وألقى عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اللبناني جميل صافيه كلمة حيا فيها “مقاومة الشعب الفلسطيني بجميع فصائله”، داعيا الى “توسيع دائرة المواجهة مع الاحتلال لتشمل كل الوطن الفلسطيني”. وطالب الشعوب العربية وأحرار العالم ب”دعم وإسناد المقاومة الفلسطينية وانتفاضة المقدسيين”.

وألقت كلمة جمعية النجدة الاجتماعية منسقة البداوي هناء العينين، وقالت:”ان المقدسيين بانتفاضتهم اعادوا الشرف والكرامة لكل العرب ، وان لا حل ولا استقرار في المنطقة الا بدحر الاحتلال عن الارض الفلسطينية والقدس، عاصمة فلسطين”.

واعتبرت العينين “أن المواجهات مع الاحتلال في القدس وقراها وبدعم مباشر من المقاومة الفلسطينية في غزة، أكدت بان الشعب الفلسطيني شعب واحد في القدس وفي القدس والضفة وأراضي 48 والشتات. وقد تأصل ذلك بالميدان والمواجهة مع الاحتلال”.

ودعت العينين كل فصائل المقاومة الى “تصعيد العمل العسكري من غزة وتوسيع الانتفاضة لتشمل كل الضفة والقدس، ولتتآخ المقاومة الشعبية مع المقاومة العسكرية دفاعا عن القدس والمقدسات”. وحيت الشهداء الذين ارتقوا خلال المواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني”.

وأكدت العينين في ختام كلمتها “ان التحركات الداعمة ستتواصل وتتصاعد في كل اماكن الشتات الفلسطيني”.