شاب فلسطيني يتصدى للاحتلال بطريقة لافتة.. وقرار بإبعاده عن القدس المحتلة

تصدى شاب مقدسي لاعتداءات الاحتلال الإسرائيلي في باحات المسجد الأقصى الجمعة، بطريقة لافتة، من خلال قفزه على رؤوس جنود الاحتلال، الموجودين بمنطقة باب العامود.

واعتدت قوات الاحتلال على الشاب المقدسي إبراهيم الصوص (19 عاما)، قبل أن تعتقله لساعات، ومن ثم قررت الإفراج عنه شريطة الإبعاد عن القدس مدة شهر، وكفالة مالية خمسة آلاف شيكل.
وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يوثق الشاب الصوص في أثناء قفزه على رؤوس جنود الاحتلال بالقدس.
يشار إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت مساء الجمعة، المسجد الأقصى، في وقت يحتشد فيه الفلسطينيون للاعتكاف بالأيام العشر الأخيرة من رمضان، للدفاع عنه في وجه تهديدات المستوطنين.
واندلعت مواجهات عنيفة بين المرابطين في الأقصى وقوات الاحتلال، ما أسفر عن إصابة عشرات الفلسطينيين، فيما أغلق الاحتلال أبواب البلدة القديمة بالقدس.