العودة الى طاولة مفاوضات الناقورة أتت بناءً على شرطين أساسيين تبلّغهما عون

كشفت مصادر مطلعة أن الوفد الإسرائيلي لم يفاوض بشكل غير مباشر خلال الجلسة الخامسة من مفاوضات الناقورة، بل كان يفاوض الوفد الأميركي برئاسة السفير جون ديروشيه.

وأفادت المعلومات لـ”الاخبار” أن الوفد اللبناني بدأ نقاشه بالكلام عن الخط 29، لكن المفاجأة كانت في أن الوسيط الأميركي أكد أن العودة الى طاولة المفاوضات أتت بناءً على شرطين أساسيين تبلّغهما رئيس الجمهورية ميشال عون وهما: أن التفاوض سيكون محصوراً بينَ الخطين 1 و23، أي المنطقة المتنازع عليها، ومن ثم البحث في المكامن المشتركة.

مقالات ذات صلة