اعتذار الحريري ليس مطروحاً في الوقت الراهن … ولودريان سيلتقي الرئيس المكلف

نفت مصادر واسعة الاطلاع في بيروت الاخبار المتداولة عن إمكانية إعتذار الرئيس المكلف سعد الحريري مؤكدةً أنّها أنباء عارية من الصحة “معلوم من يقف وراءها”، مشددةً على أنّ اعتذار الحريري ليس مطروحاً في الوقت الراهن إنما هو بطبيعة الحال يبقى من الخيارات المطروحة أمام أي رئيس مكلف باعتباره يأتي بمثابة “آخر الكيّ”، في حال استمرت جائحة التعطيل مستحكمة بمصير البلد وأبنائه، وعندها سيكون لكل حدث وحادث حديث يُبنى عليه في رسم معالم المشهد اللبناني بشكل عام وليس بشكل حكومي خاص.

وفي سياق متصل، أكد مصدر فرنسي رفيع تأكيده لـ”نداء الوطن” أنّ وزير الخارجية الفرنسي سيلتقي خلال زيارته لبنان الرؤساء الثلاثة ميشال عون ونبيه بري والحريري، كاشفاً أنّ تأكيد عقد هذه اللقاءت الثلاثة تم مساء الاثنين بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ولودريان.

وأكد المسؤول الفرنسي أنّ كل ما يثار في بيروت حول عدم لقاء لودريان الحريري “مجرد شائعات لا أساس لها”، كما أن قرار لودريان هو ألا يلتقي رؤساء الأحزاب كما كان فعل الرئيس ماكرون عندما زار لبنان.

مقالات ذات صلة