باسيل: موسكو لم تطرح مبادرة فعلية حول لبنان بل ابدت الاهتمام بمعالجة الازمة

لفت رئيس ​التيار الوطني الحر​ النائب ​جبران باسيل​ الى “ان ​موسكو​ بإمكانها ان تمارس ​سياسة​ مساعدة على الاستقرار بسبب فهمها لمنطقتنا من دون تدخل في الشؤون الداخلية”.

وقال باسيل في حديث الى “Kommersant” الروسية “اننا نرى تطابقا كبيرا في وجهات النظر مع روسيا حول سبل اعادة التوازن ليس فقط في المنطقة بل بالعلاقات الدولية”. واوضح باسيل بان “لبنان يجب ان يكون مستقرا، ولذلك يجب ان تتحقق الاصلاحات التي تتطلب حكومة وتشكيل الحكومة يتطلب احترام ارادة اللبنانيين وتنوعهم​​​​​​​”.

واعتبر بان موسكو لم تدخل في التفاصيل التي على اللبنانيين ان يعالجوها ولكن يصلها بعض الاخبار او ينقل اليها بعض اللبنانيين اخبارا خاطئة ومعلومات مغرضة يمكن ان تشوه الواقع لأننا نعيش في عالم كذب سياسي كبير ومن واجبنا ايضاح الحقائق​​​​​​​. واشار الى ان موسكو لم تطرح مبادرة فعلية حول لبنان بل ابدت الاهتمام بمعالجة الازمة، ونحن مستعدون لتلبية اي رغبة من اي طرف صديق يتصرف بشكل محايد، ونحن لا نريد ان نقحم الخارج في امورنا لكن نقبل المساعدة والعون لتأمين الاستقرار وكل وساطة او عمل مساعد نبدي الرغبة بالتجاوب معه وعلى الاخرين من اللبنانيين ابداء نفس التجاوب لا ان يستمروا بالهرب من الاستحقاقات فالهرب من الوقائع والمسؤولية لا ينفع. و

واضاف: “ان لبنان بلد توازنات دقيقة واي اختلالات يمكن ان يدخلها المتطرفون او القوى الاقليمية والدولية الراغبة بالتوسع لتعبئة اي فراغ، لكن للأسف عبر تشجيع العناصر المتطرفة وموسكو معنية بعدم حدوث هذا الامر، ونحن متجاوبون مع كل مسعى خارجي او داخلي ضمن الدستور والميثاق واحترام سيادة لبنان وكل من يتكلم معنا يكتشف استعدادنا ورغبتنا بل تضحيتنا بنفسنا لتحقيق الحل واولويتنا وقف الانهيار.

مقالات ذات صلة