“عقد مغرٍ” من باريس سان جرمان لميسي… فهل ينتقل؟

لا يزال نادي باريس سان جرمان الفرنسي يسعى جاهدًا لإقناع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الإسباني، بالانضمام إليه الصيف المقبل.

ولا يخف باريس سان جرمان استعراض قوته المالية الكبيرة، والعمل بشكل دؤوب من أجل إغراء “البرغوث”، خصوصا أن عقده مع النادي الكتالوني ينتهي في 30 حزيران المقبل.

ونقلت صحيفة “ماركا” الإسبانية عن مصادر إعلامية، قولها إن باريس سان جرمان قدم بالفعل عرضا لضم ميسي لمدة موسمين، براتب “لا يمكن لأي من أندية الدوري الإسباني تحمله”، لكنها لم تذكر قيمة المبلغ بالتحديد.

وتعتقد إدارة النادي الفرنسي أن طموحات الفريق تتماشى مع رغبة ميسي (33 عاما) بالفوز في دوري أبطال أوروبا مرة أخرى على الأقل قبل اعتزاله، مدعومة بمسيرة باريس سان جرمان الموفقة إلى الدور النصف النهائي حتى الآن، هذا الموسم، بعد بلوغ نهائي الموسم الماضي.

ولا يعد اهتمام باريس سان جيرمان بميسي أمرا جديدا، إذ يلهث النادي خلف اللاعب منذ سنوات مستغلا الطفرة المالية التي شهدها على مدار السنوات الماضية.

ولم يكشف قائد برشلونة حتى الآن عن خططه مع ناديه، لاسيما أن عقده ينتهي في غضون شهرين فقط.

ويعتقد كثيرون أن فوز برشلونة بكأس ملك إسبانيا، وفرصه بالفوز بلقب الدوري المحلي، يمكن أن يكون كافيا لإقناع ميسي بتمديد عقده.

 سكاي نيوز عربية

مقالات ذات صلة