توفيق الضيقة يناشد رئيس الجمهورية

ناشد المحامي توفيق الضيقة، والد ضحية التعذيب الشهيد حسان الضيقة، في بيان، تزامناً مغ انعقاد المجلس النيابي لمناقشة موازنة 2019، رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الأخذ بالاعتبار مسألة حقوق الانسان، على خلفية مصابه بوفاة نجله تعذيباً وهو في عهدة الدولة.

ولفت الضيقة الرئيس عون أنّ ما حصل “إنما شكل قضية وطنية يجب التوقف عندها من قبل السادة النواب لان ممارسة التعذيب ومخالفة القانون اصبحتا مستفحلتين، ولا يعقل ان يستمع اللبنانيين للسادة النواب وهم غافلون عن تلك القضية التي حركت الرأي العام اللبناني والدولي”.

ومضى الضيقة قائلاً: “اننا ننتظر ونتابع كلمات النواب المهتمين لمعرفة الموقف، علما ان لجنة حقوق الانسان البرلمانية وعلى اربع جلسات هامة شهدت مواقف مميزة من قبل النواب وخاصة الجلسة الاخيرة التي حضرتها معالي وزيرة الداخلية ريا الحسن ومعالي وزير العدل ألبيرت سرحان”.

وأبدى الضيقة “ارتياحاً كبيراً لنتيجة الاجتماع الذي عقده النواب حكمت ديب وأسعد درغام والنائب السابق غسان مخيبر مع فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد ان تسلم ملفاً كاملاً ومفصلاً عن قضية الشهيد حسان الضيقة”، مشيراً انه ينتظر تحديد النيابة العامة التمييزية موعداً للحضور وتقديم مذكرة.

واختتم المحامي توفيق الضيقة مناشدته شاكراً لرئيس الجمهورية اهتمامه بقضية نجله.

مقالات ذات صلة