لجنة متابعة جبل النفايات في الرابطة الثقافية: لتحشيد الرأي العام و الجمعيات الأهلية

في اطار متابعتها الحثيثة لقضية مكب طرابلس القديم و الآيل للتصدع و الحريق و تلويث طرابلس و بيئتها و بحرها، زار وفد من لجنة متابعة دعوى المكب القديم و المطمر الجديد يضم كل من د.خلدون الشريف و د.لينا رافعي و د.يحي الحسن و الصحفي صهيب جوهر الرابطة الثقافية لمتابعة مبادرة رئيسها الصحافي رامز الفري في اطلاق اللقاء المدني لدعم و متابعة القضية على المستويات المجتمعية كافة. و اكد المجتمعون على ضرورة ايصال الفكرة للرأي العام الطرابلسي و الشمالي عمومًا لمنع تمييع القضية و للحد من الإستخفاف بصحة الناس و ارزاقهم و هوائهم و مائهم و من اجل بدء التواصل مع كل الجمعيات الأهلية لتوقيع عريضة تطالب القضاء بالإستعجال برفع الضرر و بتحميل و تحديد المسؤولية عن سوء ادارة المكب القديم و عدم تنفيذ عقد المطمر الجديد كما ينبغي.

كما أكد الفري، على دور الرابطة الثقافية التاريخي في تبني قضايا المدينة و منها قضية جبل النفايات السام معبرًا عن تثمينه لكل جهد يصب في رفد هذه القضية المحقة و غيرها من القضايا و سيتواصل مع كل الهيئات والجمعيات المدنية المشاركة في اللقاء المدني لتوقيع عريضة تؤيد المطلب المحق من جهة، و تحث الجهات المختصة على الإسراع في البت بقضية جبل النفايات و منع تكرار هذه التجربة السيئة و المضرة و الخطيرة.

مقالات ذات صلة