فوائد التطبيع مع “اسرائيل”!

كتب رفعت ابراهيم البدوي

وزير الخارجية السعودية فيصل بن فرحان يقول في مقابلة مع شبكة “سي إن إن” إن التطبيع مع “إسرائيل” فوائده هائلة للمنطقة على جميع الأصعدة وتحديداً الأمنية

ونحن نسأل ‏وهل استتب الامن وازدهر اقتصاد كل من مصر والاردن؟

لكل المهللين والمهرولين والمروجين للتطبيع مع العدو الاسرائيلي نقول وبكل وضوح وبدون مواربه:

ان فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي تكمن في كونه اضحى عاملاً مهماً في الكشف عن العفن ومخرج القيح الذي اصاب جسد العروبة.

من فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي معرفة شيفرة الحبر السري بين بعض حكام العرب والعدو الاسرائيلي.
من فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي تطهير العروبة من دنس اصاب مبادئ العروبة

فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي اظهار المتآمرين على فلسطين العربية وشعبها.
فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي فضح ضمير كان مستتراً لدى انظمة متخاذلة .

من فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي اكتشاف هوية بصمات الانظمة التي امعنت في طعن فلسطين والعروبة بسيف مسموم.
فوائد التطبيع مع العدو الاسرائيلي افتضاح هوية وكلاء المستعمر الغربي لبلادنا وانكشاف سجل مفتعل التزوير للتاريخ العربي.

ان التطبيع مع العدو الاسرائيلي هو ارتكاب للفاحشة وتناوب فاضح على اغتصاب قاصر اسمها فلسطين وفعل تبرأة للمغتصب.

ان التطبيع مع العدو الاسرائيلي هو حُرُم على الضمير وجرم تعد على الانسانية وفعل خسة ونذالة بالتخلي عن الشرف والكرامة العربية وعن المكرمة الإلهية باولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين وعن كنيسة القيامة وعن مدينة القدس جامعة الاديان السماوية وعاصمة فلسطين العربية شاء من شاء وابى من ابى ومهما طبع المطبعون ومهما طال الزمن.

نختم بنصيحة لوزير الخارجية السعودي: ان التطبيع مع “اسرائيل” كوارثه الاقتصادية والامنية ستكون هائلة ليس على المنطقة انما على المطبيعين فقط وعلى المطبعين انتظار حكم عدالة التاريخ٠.

مقالات ذات صلة