الحريري في عشاء الراعي: انا مسالم ولا أفتش عن “مشكل”.. ورغبتي دائما إيجاد الحلول للأزمات

الراعي لقزي: ما بك ساكت.. اما من مخرج عندك؟!

خاص – “الانتشار” 

قبل دخوله إلى الاجتماع- العشاء مع البطريرك مار بشارة بطرس الراعي، بدا الرئيس سعد الحريري مستاء مما آلت إليه الأمور على كافة الصعد وهذا ما عبر عنه ب”ضبط” مذياع مندوب محطة “MTV” كما ظهر في الفيديو الذي جرى تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي.

لا غرابة ان يكون الحريري منزعجا ،وهو رئيس مكلف لتشكيل حكومة ” انقاذ” لبلده المنهار، وأعرب عن هذا الانزعاج صراحة حول مأدبة العشاء ” الخفيف” بمشاركة الوزير السابق الدكتور غطاس خوري والوزير السابق الزميل سجعان قزي.

وعلم “الانتشار” ان الرئيس الحريري قال ،وهو يستعرض ما آلت إليه العلاقة من تدهور بينه وبين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، “انا بطبعي مسالم ولا أفتش عن ” مشكل “. وجل مبتغاي إيجاد الحلول. لكن ما أجده امامي كما من الاخبار والمعلومات غير الصحيحة”.

وتطرق الحديث إلى حقوق المسيحيين، التي ما فتئ الرئيس عون يطالب بها في التشكيلة ويصور ان هناك تخوفا من انتقاصها ،فكان جواب البطريرك الراعي قاطعا بقوله ان قلقه وخوفه هما على اللبنانيين جميعا، وسأل عما يمكن فعله للخروج من المأزق الحكومي.

وذكرت المعلومات التي حصل عليها ” الانتشار” ان الحاضرين تطرقوا إلى حركة السفراء التي لا فعالية لها بالقدر المطلوب على حد وصف احدهم، كما بدا من سياق الكلام ان لا ” شباك ” في الوقت الحاضر للدخول عبره إلى حل أذ ان الواقع يشير إلى أنها “مسكرة” من كل الاتجاهات.

هذا وأكد البطريرك الراعي على المضي في مساعيه لأعادة وصل ما انقطع بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف، فيما كرر الأخير تمسكه بالتكليف وعدم الاعتذار غير الوارد عنده.

مقالات ذات صلة