أبحاث فرنسية تؤكد الخطورة السرطانية للمشروبات الغازية المحلاة والأخرى الرياضية

توصلت أبحاث طبية فرنسية حديثة إلى أن المشروبات الغازية المحلاة والأخرى الرياضية، وحتى عصير الفواكه، قد تزيد خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان.

وكشفت الأبحاث عن الروابط بين استهلاك المشروبات السكرية وخطر الإصابة بالسرطان عموما، وسرطان الثدي خصوصا، فيما لم يجد الباحثون أي صلة بين المشروبات السكرية وبين سرطانات البروستات أو القولون.

كما دعت الأبحاث إلى تقليل معدلات استهلاك المشروبات المحلاة، بعدما أكدت الكثير من الأبحاث حول المشروبات المحلاة بالسكر انها مرتبطة بالسرطان والسمنة.

وكذلك، أشارت دراسات عدة إلى أن شرب ما بين 3 و4 أكواب من المشروبات السكرية يوميا يرتبط بزيادة نسبتها 18 في المئة من إجمالي خطر الإصابة بالسرطان.

مقالات ذات صلة