قائد القيادة المركزية الأميركية: سنواصل دعم الجيش بطرق متنوعة فلبنان شريك مهم في المنطقة

اعلن قائد ​القيادة​ المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكنزي، في حديث تلفزيوني، ان “​الجيش اللبناني​ هو تعبير عن دفاع الأمة و​القوات المسلحة​ اللبنانية ستكون مستعدة للمساعدة بأي طريقة وسنواصل دعم الجيش بطرق متنوعة فلبنان شريك مهم في المنطقة”.

وعن مخاوف بشأن الانشقاقات في الجيش بسبب السياق الاجتماعي أوضح انه “لم أر أي دليل على الإطلاق على ذلك وتحدثت مع العديد من جنود القوات المسلحة اللبنانية والنساء من كل الدرجات، و​الولايات المتحدة​ اتبعت ​سياسة​ الضغط الأقصى ضد إيران خلال العامين الماضيين وإدارة الرئيس الاميركي ​جو بايدن​ الآن بصدد تقييم طبيعة هذا النهج”.

وعن ​انفجار مرفأ بيروت​ لفت الجنرال ماكنزي الى انه “بقدر ما يعلم أنه كان حادثاً ولكن بصراحة ليس على دراية بتفاصيله ونشارك الكثير من المعلومات مع ​الحكومة اللبنانية​ لكن الأهم أننا شاركنا الكثير من المساعدات الإنسانية”.

وعن ال​سلامة​ البحرية في المنطقة اعتبر انه “يعتقد انه يتم اتخاذ إجراءات مستمرة طوال الوقت لضمان سلامة التجارة التي تمر عبر المنطقة”.

وعن تعهد الإيرانيين بالانتقام لمقتل قائد قوة ​القدس​ سابقاً ​اللواء​ ​قاسم سليماني​ بيّن ان “القوات المسلحة للولايات المتحدة مستعدة لأي احتمال ونحن على استعداد للرد إذا لزم الأمر، والهجمات على ​السعودية​ من قبل ​الحوثيين​ هي عمل عدواني والهجوم على قواتنا في ​العراق​ من قبل وكلاء إيران على الأرجح عمل عدواني وبالتالي هذه أشياء لا تساعد أي شخص يسعى إلى رؤية أكثر هدوءًا، والولايات المتحدة تجري مراجعة للموقف العالمي وقواتنا في أفضل مكان ممكن لتنفيذ الأهداف الدبلوماسية طويلة المدى وسيستغرق ذلك بعض الوقت وستكون النتيجة النهائية إعلان قرار من ​البيت الأبيض​”.

مقالات ذات صلة