خضة طرابلسية!

فوجئت اوساط طرابلسية بانعكاس خطوة استدعاء محافظ الشمال لرئيس بلدية الفيحاء الى التحقيق والاشكال الذي وقع خلاله في مكتبه سلبا على المجتمع الطرابلسي والذي قد يؤثر سلبا على مستقبل بقاء المحافظ في سدة ولايته حتى نهايتها.

“اللبنانية”

مقالات ذات صلة