فخامة الكبير

الكبار يرحلون عنا بعد أن جهدوا في مسيرتهم السياسية والنضالية علهم يصلحون الوطن الذي أفسده الدهر وناحروه.
الصديق الحكيم الودود جان عبيد كبير من لبناننا. أخال الالم الذي حل به مرده إلى أوضاع الوطن الذي عشق وعمل الكثير من أجل رفعته والأهم تعايش بنيه بروح المحبة والتسامح.

قلب الكبير جان لم يتحمل الوجع الذي نهش الحلم والأمل فآثر الرحيل بعد أن تعب نظره من المآسي التي ألمت بنا جميعا.
الحبيب جان رئيس جمهورية دائم مع وقف التنفيذ لسؤ الحظ .والفخامة تلبسه بالاخلاق والفهم والعلم..

“الانتشار” الذي فجع بنبأ مغادرته الدنيا الفانية يتقدم من أسرته الكريمة وآل عبيد الاحباء واللبنانيين جميعا بأصدق التعازي داعين إلى المولى تعالى ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه.

ابراهيم عوض

مقالات ذات صلة