اللواء ابراهيم من دار الفتوى: جولتنا دليل تقدم

صرح المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم عقب خروجه من دار الفتوى بأن “هناك تقدم وجولتنا دليل تقدم”.

وكان مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان قد التقى اللواء عباس في دار الفتوى مثمناً الجهود المميزة التي يقوم بها الأخير في قضية أحداث الجبل مؤكدا ان “السياسيين مهما اختلفوا في الرأي ولكنهم أبناء البلد الواحد ولديهم الحكمة في معالجة الأمور مهما كانت صعبة، وتكليف اللواء إبراهيم في هذه القضية وغيرها من القضايا الوطنية لهو دليل على الوعي والإحساس بالمسؤولية التي يتحلى بها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الذي ي تحمل أعباء المسؤولية الوطنية في هذه المرحلة الحساسة والتي تتطلب المزيد من الهدوء والصبر”.

مقالات ذات صلة