وفد من رئاسة الحكومة تفقّد الاضرار في طرابلس

تفقّد المستشار الاول لرئيس حكومة تصريف الاعمال خضر طالب موفدا من الرئيس الدكتور حسان دياب والامين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير بلدية طرابلس، والاستشاري “خطيب وعلمي” المعتمدة لدى الهيئة العليا المهندس زياد ديب، وكان في استقبالهم رئيسها الدكتور رياض يمق.

وبعد جولة في أرجاء البلدية والاطلاع على الاضرار، عقد اجتماع نقل فيه المستشار طالب “تحيات الرئيس دياب” ، مؤكدا باسمه “ان البلدية سترمم سواء على نفقة الدولة او نفقة هيئات محلية او اقليمية” ، مشددا على “ضرورة تجاوز ما حصل والانطلاق من جديد لاستعادة الحياة الطبيعية في المدينة”.

وأضاف: “طرابلس عزيزة على قلب الرئيس دياب، ولن تترك لمصيرها، وان شاء الله ستتم المعالجة على كل الصعد. هناك ثلاثة برامج مساعدات ستنفذ في طرابلس عبر التقديمات المالية او وزارة الشؤون الاجتماعية وقرض البنك الدولي”.

ثم جرى البحث في كيفية توزيع هذه المساعدات، بالتعاون مع البلدية التي سبق وقدمت مساعدات مماثلة بقيمة 3 مليار ليرة لأبناء المناطق الشعبية في المدينة”.

وشكر يمق الرئيس دياب اهتمامه، وشدد على “ضرورة ترميم النفوس قبل ترميم المباني” و”ضرورة الاسراع في تقديم المساعدات لابناء طرابلس”.

مقالات ذات صلة