شيخ العقل: أهل الحكم والمسؤولية غارقون بالمكاسب فوق رماد الدولة المشتعلة

أعرب شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن عن “أعمق مشاعر الأسى على ما شهدته مدينة طرابلس من أحداث خطيرة أتت في مرحلة بالغة الدقة من تاريخ البلاد، في الوقت الذي باتت فيه أوضاع الناس وأحوالهم المعيشية في أسوأ مستويات الفقر والحاجة، لتكتمل بذلك معمودية الشقاء التي يخوضها اللبنانيون في كل مجالات ويوميات حياتهم، فيما أهل الحل والربط في الحكم ومواقع المسؤولية غارقون في لعبة حافة الهاوية بحثا عن مكاسب خاصة فوق رماد الدولة المشتعلة”.
وإذ شدد في تصريح على أن “الأمور لم تعد تحتمل هذا التسويف والتعطيل والتدمير بأي شكل من الأشكال”، دعا إلى “تحرك وطني شامل وعابر للطوائف والمناطق يضم جميع الوطنيين الحريصين على منع انهيار الدولة، الذين عليهم أن يبادروا ضمن ما يتيحه الدستور ويكفله القانون، وضمن ما يمليه عليهم الواجب الوطني، لإنقاذ ليس طرابلس وأهلها فقط، بل لإنقاذ كل لبنان وجميع اللبنانيين، بعدما عجز المسؤولون المعنيون عن القيام بمسؤولياتهم”

مقالات ذات صلة