الجيش أوقف 5 أشخاص على خلفية أحداث طرابلس:ا لوحدات العسكرية لا تألو جهدا في المحافظة على الأمن والاستقرار

صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه، البيان الآتي: “بتاريخ 28 /1/ 2021، أوقفت دورية من الجيش ثلاثة أشخاص بينهم سوري، كانوا موجودين داخل مبنى بلدية طرابلس في ساحة التل يشتبه بمشاركتهم في أعمال التخريب وإضرام النيران في مبنى البلدية المذكور ما أدى إلى احتراقه.
كما أوقفت قوة من الجيش في شارع المائتين والتبانة شخصين على خلفية مشاركتهما في أعمال الشغب والتعدي على الأملاك العامة والخاصة وإعاقة عناصر الدفاع المدني والإطفاء من الوصول إلى مبنى البلدية.

وكان الجيش قد انتشر في أنحاء مدينة طرابلس كافة عند الساعة 15.00، وقد أصيب ثلاثة عسكريين بجروح جراء الرشق بالحجارة والمفرقعات وقنابل المولوتوف خلال الاحتجاجات التي شهدتها مدينة طرابلس. بوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص.

كما تجدد قيادة الجيش التأكيد على أن الوحدات العسكرية لا تألو جهدا في المحافظة على الأمن والاستقرار في مدينة طرابلس كما باقي المناطق اللبنانية.

وإذ تؤكد هذه القيادة على احترامها حق التظاهر السلمي والتعبير عن الرأي، تحذر المخلين بالأمن أنه ستتم ملاحقتهم وتوقيفهم وإحالتهم على القضاء المختص”.

مقالات ذات صلة