لهذا السبب فُقِد حليب الأطفال من السوق.. ماذا عن مخزون المواد الغذائية؟!

لفت رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي الى انه “يجب عدم التهافت للشراء، فالبضاعة موجودة ولو بالحد الادنى ونحن لا نزال لغاية اليوم بإقتصاد حرّ، ونحن كقطاعات نعمل بالامكانات الموجودة لدينا، ولكننا نحذر من الذي سيحصل مستقبلا”، مشيرا الى ان حليب الاطفال فقد لانه مدعوم من مصرف لبنان.

وقال بحصلي في حديث لـ”صوت لبنان”: “الاتفاق يحصل بين الشركة والسوبرماركت يقضي بعدم تغيير الاسعار، والمخزون يكفي لشهرين”.

وتابع “آلية الدعم تطبيقها صعب، والبطاقة التموينية تخفف الكثير من الهدر خاصة وان الكميات المدعومة قليلة اما الدعم فهو إختياري للتاجر”.

مقالات ذات صلة