الأحرار: لترشيد الإقفال لأن الحرب ضد الوباء ستطول

وجّه حزب الوطنيين الاحرار رسالة مفتوحة إلى المعنيين في ادارة ملف كورونا من وزراء، ولجان وأمنيين، قال فيها: “ان التعايش مع وباء كورونا أصبح نمط عيش مستجدا ويستوجب تدابير وقائية ضد العدوى لا ضد ثقافة الحياة. ويبدو، أن الحرب ضد هذا الوباء ستطول، لذلك ندعوكم الى ترشيد الاقفال لأن ضريبة الحفاظ على الذات ليست بحاجة الى تعليمات رسمية وخوف من محاضر في حال المخالفة، بل الى قناعة ذاتية في الحماية”.

وتابع: “لذا وجب اولا تعميم آلية للتأقلم مع هذا النمط حيث يقفل كل مكان للتلاقي ويدار عن بعد اسوة بالمدارس والجامعات، ولان الحاجة الى الانتاج هي من ضروريات استمرار العجلة الاقتصادية، على أصحاب المؤسسات والمصانع والمتاجر، بغية المحافظة على سلامة الموظفين، أن يضعوا مخططا توجيهيا لأماكن العمل تراعي التباعد بين العاملين توضع على مداخل المؤسسات المعنية مع إلزامية العمل عن بعد، حيث تدعو الحاجة سواء عبر الانترنت او التوصيل او استحداث نافذة (online, delivery or drive through)، فلا معطيات تبشر بنهاية قريبة للوباء”.

أضاف: “ان التنقل وفق مبدأ المفرد والمزدوج يزيد من عدوى كورونا، لذا علينا التزام وقت محدد للتجول عند الضرورة، مثلا شخص واحد او اثنان حدا أقصى داخل السيارة ومنع التجول بعد الساعة الرابعة بعد الظهر، على ان تتكفل البلديات بمراقبة و /او بحجر الحالات الايجابية ضمن نطاقها”.

وختم: “حمى الله لبنان واللبنانيين، ونتمنى دوام الصحة للجميع”.

مقالات ذات صلة