نقابة عمال المخابز: للعودة عن قرار رفع سعر ربطة الخبز وتشكيل لجنة من أهل الخبرة والاختصاص لتحديد كلفتها

اكدت نقابة عمال المخابز في بيروت وجبل لبنان، في بيان، “اننا امام واقع مزري جدا، ازمة اقتصادية خانقة، زيادة نسبة البطالة، عمليات السطو والنهب، تفشي وباء كورونا، عدم وجود اماكن في المستشفيات، فقدان الادوية من الصيدليات، ارتفاع الاسعار بشكل جنوني، فقدان المواد الغذائية المدعومة من الاسواق، اقفال البلد والتعبئة العامة، بالاضافة الى حال الطوارىء في البلاد”.
وأعلنت انه “أمام هذا الواقع المرير يأتي قرار وزير الاقتصاد في حكومة تصريف الاعمال راوول نعمه، برفع سعر ربطة الخبز للمرة الثانية في أقل من شهرين. في المرة الاولى خفض وزن الربطة 100 غرام وبالامس رفع سعرها 250 ليرة لبنانية، وكأنها الضربة القاضية لفقراء لبنان. وللتذكير فان معالي الوزير المعني عندما سعر ربطة الخبز 2000 ليرة على اساس سعر صرف الدولار 8000 ليرة، وكانت نسبة 35 % من المواد الاساسية تدخل في صناعة الخبز بالدولار ولم يبق الا اكياس النايلون بسعر الدولار وباقي المكونات الاساسية بالعملة الوطنية والسعر المدعوم”.

واوضحت انه “من شباط 2020 ولغاية 23 تشرين الثاني كان سعر طن الطحين يساوي 610 الاف ليرة لبنانية، واصبح السعر 812 الف ليرة لبنانية حيث اصدر الوزير قرارا بتخفيض وزن ربطة الخبز 100 غرام. وبالامس رفع سعرها 250 ليرة بسبب ارتفاع سعر الطحين من فئة 85 المدعوم والذي لم يصل الى مستحقيه من الافران الصغيرة الا بنسبة محدودة، ولجأ اصحابها الى شراء الطحين المدعوم من السوق السوداء وبسعر يفوق 1.300.000 الف ليرة للطن، وطحين الزيرو 1.400.000، والاكسترا 1.500.000 ما انعكس سلبا على الاسعار وفلتانها دون حسيب او رقيب، وارتفاع اسعار المعجنات المختلفة على انواعها، خصوصا منقوشة العامل والطالب والفقير التي لم تعد تستطيع نسبة كبيرة من الفقراء على شرائها وبات سعرها يفوق 4000 الاف ليرة”.

وأعلنت “كنا نأمل من معالي الوزير الاسراع في مواجهة الازمة والمبادرة الى انشاء افران شعبية في المناطق للتخفيف عن كاهل الفقراء وتوفير حمايتهم الصحية والحصول على ربطة الخبز، كونها المادة الاساسية والحيوية لقوت العمال والفقراء”.

وطالبت النقابة وزير الاقتصاد ب”العودة فورا عن قراره برفع سعر ربطة الخبز وتأمين الطحين ومستلزماته، وتأمين المواد الغذائية المدعومة لتصل الى المواطنين كافة دون كلفة اضافية وعدم التواطؤ على لقمة عيش الفقراء”. كما طالبت “بتشكيل لجنة من اهل الخبرة والكفاءة والاختصاص من اجل دراسة الموضوع بكل شفافية وتحديد كلفة سعر ربطة الخبز بأقصى سرعة ممكنة”.

مقالات ذات صلة