الروس قلقون على مصير لبنان … وتدهور الوضع يوصل البلد إلى جحيم كبير

أكدت مصادر دبلوماسية أن الروس قلقون بشكل كبير على مصير لبنان.

وكشفت لـ”نداء الوطن” أن المبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الشرق الاوسط وافريقيا ميخائيل بوغدانوف يخشى من أن يؤدي غياب التفاهمات الداخلية الى إطالة أمد الفراغ الحكومي ما يُسبب مزيداً من التدهور السياسي والإقتصادي يوصل البلد إلى جحيم كبير.

وأمام كل ما يحصل، تترقّب موسكو تطور الأوضاع الداخلية إضافةً إلى الوضع الإقليمي، لكن ورغم الحذر الروسي، إلا أن المصادر الدبلوماسية تُشدّد على أن لا مبادرة روسية خاصة بالنسبة للوضع اللبناني تؤدّي إلى خريطة طريق لحل الأزمة، لكنّ هناك تنسيقاً مع الفرنسيين خصوصاً ان ماكرون سيزور لبنان خلال الأيام المقبلة، في حين أن التوقعات الروسية بامكان تحقيق خرق معين للرئيس الفرنسي محدودة لأن العراقيل أمام مهمته كبيرة جداً، إن كانت داخلية بسبب تشبث الأفرقاء الداخليين بمواقفهم، أو خارجية بسبب التشدّد الأميركي الكبير.

وتعرب موسكو عن رغبتها في مساعدة لبنان للخروج من أزمته السياسية والإقتصادية والمالية، لكنها في المقابل لا تريد الضغط على طهران للتسهيل قبل معرفة الموقف الاميركي الجديد، خصوصاً انها تعتبر أن ليونة طهران إن تحققت لا تكفي وحدها لتحقيق الخرق المنشود لأن الكلمة الأساس للأميركيين وليس للإيرانيين في لبنان.

مقالات ذات صلة