خاص “الانتشار”  – الحريري عارضا للراعي عملية التأليف: ليس بالإمكان احسن مما كان!

خاص “الانتشار”

“ليس بالأمكان احسن مما كان”، بهذه المقولة يمكن ايجاز وصف الرئيس المكلف سعد الحريري للتشكيلة الحكومية التي وضعها بين يدي رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، والذي تحدث عنها إلى البطريرك مار بشارة بطرس الراعي الذي استقبله مساء اليوم، يرافقه الوزير السابق الدكتور غطاس خوري، بحضور الوزير السابق سجعان قزي والنائب البطريركي العام المطران حنا علوان.

وعلم “الانتشار” ان الرئيس الحريري أعطى صورة كاملة لمسار التأليف، مؤكدا على اختيار وزراء اختصاصيين من غير الحزبيين، آخذا بعين الاعتبار مطالب رئيس الجمهورية، معدداً في الوقت نفسه العقبات التي تعترض اعلان التشكيلة قائلا أنه في حال صفت النوايا، فالطريق سيصبح معبدا فورا أمام ولادة الحكومة.

وفي موضوع انفجار المرفأ، والاستدعاءات الأخيرة التي سطرها قاضي التحقيق العدلي فادي صوان، أكد الرئيس الحريري للبطريرك الراعي أنه حريص جدا على دور القضاء وسمعته ولا يقبل ابدا المس به، لكنه في الوقت نفسه يتمنى على القضاء سلوك الطرق الدستورية والقانونية في مثل الاستدعاءات الجاري التداول بها.

وفي ما يخص رد فعل الراعي على ما سمعه من الحريري، ذكرت المعلومات ان الأخير كان مستمعا أكثر مما كان متكلما، لكنه أبدى ارتياحه لشروحات الرئيس المكلف بخصوص عملية تأليف الحكومة، واتفق الاثنان على إبقاء التواصل والتشاور قائمين في ما بينهما.

مقالات ذات صلة