المكتب التربوي في حركة أمل: للتكاتف وتوحيد الجهود للحفاظ على الجامعة اللبنانية

شكر المكتب التربوي المركزي في حركة أمل أساتذة الجامعة اللبنانية الذين شاركوا في انتخابات مندوبي الجامعة، على الجو الديمقراطي والإيجابي الذي رافق الانتخابات من الترشيح الى التصويت.

وقال في بيان: “إن الجهد الذي بذل في هذا الجو المأزوم على المستويات كافة، يثبت مدى قدرة الاساتذة على تحسين وحدة الجامعة وتحصينها”.

وهنأ المكتب التربوي جميع  الفائزين بالانتخابات وخصوصا الاخوة الحركيين الفائزين في مختلف الكليات، على النتائج التي توجت بزيادة مندوبي الحركة 4 مندوبين عن الدورة السابقة اي دورة 2018-2020.

ودعا المكتب جميع الأساتذة الى التكاتف وتوحيد الجهود، من اجل الحفاظ على الجامعة اللبنانية كجامعة منتجة، وعلى استقلالية قرارها كصرح اكاديمي علمي بحت بعيدا عن التجاذبات السياسية، والعمل  للدفاع عن حقوق ومطالب الاساتذة ومقاربة الامور بعمق وتحديد الأولويات لمعالجة الملفات العالقة.

مقالات ذات صلة