الجولاني يدعو إلى النفير العام!

ويطلب من مسلحيه التوجه إلى ساحة المعركة

دعا قائد ما يسمى هيئة تحرير الشام أبو محمد الجولاني للنفير العام و”حمل السلاح” لـ”الدفاع” عن آخر معقل لمسلحيه في شمال غرب سوريا.

وقال الجولاني الذي يتزعم فرع تنظيم القاعدة في سوريا (النصرة سابقاً) في مقابلة مصورة أجراها معه الناشط الإعلامي في التنظيم طاهر العمر ونشرها الأحد على حسابه في تطبيق تلغرام: “نتوجه لكل قادر على حمل السلاح والقيام بواجبه الجهادي.. لأن يتوجه إلى ساحة المعركة”.

وذكر الناشط أن المقابلة أجريت في ريف حماة الشمالي، من دون أن يتسنى التحقق من ذلك.

وادعى الجولاني الذي ظهر في المقابلة جالسا على الأرض تحت شجرة وسط حقل يكسوه العشب الأخضر وهو يرتدي لباسه العسكري ومعه سلاحه، أن “التصعيد الأخير نتاج لفشل المؤتمرات السياسية ومحاولة الخداع السياسي التي كان يُحضر لها للالتفاف على الثورة السورية”.

مقالات ذات صلة