مفتي صور: لتحرك الجهات المعنية والتفتيش القضائي لوضع حد لاستغلال القضاء وتصفية الحسابات السياسية

إعتبر مفتي صور وجبل عامل القاضي الشيخ حسن عبدالله، أن “الفساد المستشري في إدارات الدولة يحتاج الى معالجة جذرية دون محاولات المناكفة وعلى القضاء أن يتمتع بالشفافية لان ما يجري وما نسمعه أمر مريب لانه يدخل في خانة الكيد السياسي الذي لا يمت للمهنية بصلة، مما يجعل القضاء في مكان مقلق ونأمل من الجهات المعنية والتفتيش القضائي التحرك سريعا لوضع حد لاستغلال القضاء وتصفية الحسابات السياسية”.

كلام عبدالله جاء خلال استقباله عددا من الفاعليات والقيادات الروحية في دار الإفتاء الجعفري في صور.

وأشار الى أن “الوضع الحكومي المتأزم والمؤسف لا ينظر بعين الرحمة الى ما يجري من أزمات تعصف بلبنان”، محذرا من “خطورة رفع الجامعات للاقساط، وهذا مخالف لقانون النقد والتسليف”.

ودعا اللبنانيين الى “التعاون من أجل حماية لبنان لانه في دائرة الخطر جراء ما يجري في المنطقة تجاه الكيان الصهيوني الغاصب”، معتبرا أن “محاولات اللعب بلقمة عيش المواطن من خلال رفع الدعم أو الترشيد تصب في خانة زيادة الازمات على المواطن وعلى الدولة تحمل مسؤوليتها تجاه الناس”.