الأمور ستسلك مساراً تصعيدياً تصاعدياً بين عون والحريري

الرئيس المكلف لن يسمح باستدراجه.. ولن يعتذر

توقعت مصادر مواكبة للملف الحكومي أن تسلك الأمور مساراً تصعيدياً تصاعدياً في الفترة المقبلة بين رئيس الجمهورية ميشال عون والرئيس المكلف سعد الحريري.

وأكدت لـ”نداء الوطن” أنّ المعطيات تفيد بأنّ عون سيسعى جاهداً إلى قطع الطريق أمام التشكيلة الوزارية التي قدمها إليه الرئيس المكلف، عبر اتهامه بإهمال التصوّر الحكومي له وتهميش واجب الشراكة الدستورية في التأليف مع الرئاسة الأولى.

ولفتت المصادر إلى أنّ الحريري يعتبر أنه قام بواجبه وقدّم تشكيلته الوزارية، وبالتالي سينتظر جواب رئيس الجمهورية وتحديد موقفه النهائي منها تماشياً مع صلاحيته الدستورية بالرفض أو القبول، كاشفة أنه لن يسمح باستدراجه لا إلى الخوض في هرطقات دستورية ولا إلى التنحي والاعتذار في حال تمنّع عون عن توقيع التشكيلة المقدمة إليه.

مقالات ذات صلة