أبو الحسن: ما يجمعنا بالحريري أكثر بكثير من ما يفرقنا

أكد النائب هادي أبو الحسن أنه “منذ اللحظة الأولى أعلن جنبلاط أن الحزب الإشتراكي تحت القانون فما من مشكلة أبداً في تسليم المطلوبين ولكن من الجهتين فقد إدعى المحامي المكلف عن الجرحى على 20 شخصاً ويجب تسليمهم أيضاً”.

قالأبو الحسن في حديثٍ الى “صوت لبنان 100.5 “سئمنا من مسألة الأسباب التي تعطل عجلة الدولة ونسأل لماذا المجلس العدلي فهذا يطرح التشكيك بالقضاء العادي”.

وتساءل: “ماذا حقق المجلس العدلي منذ إغتيال كمال جنبلاط فهناك الكثير من الأحكام التي صدرت عن المجلس العدلي ظلمت المحكوم فالقرار الصادر عن المجلس العدلي لا يمكن الطعن به”.

وعن اللقاء الثلاثي بين بري والحريري وجنبلاط قال أبو الحسن: “بادر الرئيس بري وكان هناك لقاء مصالحة مع الحريري وما يجمعنا به أكثر بكثير من ما يفرقنا وهناك إختلاف في بعض الأمور السياسية وقد تكلمنا بها”.

مقالات ذات صلة