مجموعة الدعم الدولية من اجل لبنان أسفت للتأخير في تشكيل الحكومة لتنفيذ الاصلاحات

أعلنت مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان، في بيان اليوم، انها “تلاحظ بقلق متزايد الأزمة الاجتماعية والاقتصادية التي تزداد سوءا في لبنان، وتأسف للتأخير المستمر في تشكيل حكومة جديدة قادرة على تنفيذ الإصلاحات المطلوبة بشكل عاجل ومواجهة المحنة المتفاقمة للشعب اللبناني”.
واكدت المجموعة مرة أخرى “الحاجة الماسة لأن يتفق القادة السياسيون في لبنان على تشكيل حكومة لديها القدرة والإرادة لتنفيذ الإصلاحات اللازمة دون مزيد من التأخير”. وحضت “كلا من حكومة تصريف الاعمال الحالية وأعضاء مجلس النواب على تنفيذ مسؤولياتهم الآنية بالكامل، من خلال اتخاذ كل الخطوات البرنامجية والتشريعية المتاحة للتخفيف من الضغوط الاقتصادية التي تواجهها العائلات والمؤسسات التجارية اللبنانية”.

ورحبت ب”اعتزام فرنسا عقد مؤتمر دولي للمساعدة الإنسانية والتعافي المبكر لدعم الشعب اللبناني في أوائل كانون الأول، برئاسة مشتركة مع الأمم المتحدة، دون الانتقاص من الحاجة الملحة لتشكيل الحكومة والإصلاح”.

يذكر ان مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان تضم: الامم المتحدة وحكومات الصين وفرنسا وألمانيا وايطاليا والاتحاد الروسي والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الاميركية مع الاتحاد الاوروبي وجامعة الدول العربية، وتم اطلاقها في أيلول 2013 من قبل الأمين العام للامم المتحدة والرئيس السابق ميشال سليمان “من أجل حشد الدعم والمساعدة لاستقرار لبنان وسيادته ومؤسسات دولته”.