عشية سريان قرار الاقفال.. زحمة في أسواق صيدا

تشهد سوق صيدا التجارية، عشية سريان قرار الاقفال العام ودخوله حيز التنفيذ بدءا من صباح يوم غد السبت، زحمة متسوقين بالرغم من ان يوم الجمعة هو عادة يوم عطلة تغلق فيه المحال أبوابها، الا ان التجار والمواطنين، استغلوا هذا النهار باعتباره اليوم الاخير قبل سريان موعد الاقفال العام على مدى اسبوعين حيث سيطبق التجار القرار مكرهين. اما المواطنون فقد انتهزوا الفرصة للنزول الى السوق للتبضع وتأمين مستلزماتهم.

وأوضح أحد التجار، ان السوق التجارية فتحت بشكل طبيعي اليوم الجمعة، رغم انه يوم عطلة وهذا دليل كم نحن بحاجة للبيع، كي نستطيع سداد مصاريفنا، والسوق تشهد زحمة متسوقين ونحن سنطبق القرار، ولكن نجدد المطالبة باعادة النظر بموضوع اقفال القطاع التجاري خاصة انه لا يوجد بدائل، وان يتم بدل الاقفال تقليص وتحديد مواعيد الفتح والاغلاق لمحلاتنا”.

ويتكرر المشهد في محلات السوبرماركت والمخازن الكبرى لبيع المواد الغذائية والتي شهدت اقبالا من قبل المواطنين لتأمين احتياجاتهم الاساسية قبل موعد الاقفال، فيما كان لافتا مساء امس زحمة المواطنين في المقاهي والمطاعم في المدينة دون مراعاة اجراءات الوقاية.

مقالات ذات صلة