الجنود الدوليون شاركوا في تنظيف الشاطىء الممتد خارج المقر العام في الناقورة

شارك جنود حفظ السلام التابعون للقوة الدولية المؤقتة العاملة في جنوب لبنان “اليونيفيل” في نشاط لتنظيف الشاطئ الممتد خارج المقر العام في الناقورة، لزيادة الوعي وتشجيع العمل للحفاظ على البيئة في منطقة عمليات اليونيفيل.

وقام الجنود بجمع القمامة غير القابلة للتلف بما في ذلك القوارير والأكياس البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة والتي انتهى بها المطاف في البحر مما يعرض الحياة البحرية للخطر وتلوث المياه.

ولا تزال النفايات البلاستيكية هي النوع الأكثر شيوعًا من القمامة المتناثرة على طول الشواطئ ، وقد قام جنود حفظ السلام التابعون لليونيفيل بجمع الكثير منها.

وفي السنوات الأخيرة ، ضاعفت اليونيفيل جهودها – من خلال زيادة الاعتماد على الطاقة الشمسية وإدارة مياه الصرف الصحي ، الى جانب أمور أخرى – للحد من بصمتها البيئية في المجتمعات المضيفة.

حملة تنظيف الشواطئ اليوم هي واحدة من الأنشطة التي ينفذها جنود حفظ السلام التابعون لليونيفيل بانتظام.

مقالات ذات صلة