ترامب غادر البيت الابيض ومنافسه جو بايدن يعد كلمة ليلقيها فور إنتهاء فرز الاصوات

غادر الرئيس الاميركي دونالد ترامب البيت الأبيض بعد ظهر اليوم ووصل إلى منتجعه للغولف في فرجينيا للمرة الأولى منذ الانتخابات بعد ان ايقن انه خسر الانتخابات في مواجهة خصمه جو بايدن.

وقد اكد مركز إديسون للأبحاث بايدن يحصل على 49.5% مقابل 48.7% لترامب في ولاية أريزونا الحاسمة بعد فرز 97% من الأصوات.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مساعد بايدن قوله ان حملة المرشح الديمقراطي تخطّط لكلمة لبايدن اليوم السبت على أمل حسم السباق الرئاسي.

جورجيا وميشغان استخدمتا برنامج عد مشكوك بمصداقيته وهو ما يظهر الفوضى التي سادت الانتخابات.

ونقلت شبكة “CNN” الإخبارية الأميركية عن أحد أعضاء لجنة الانتخابات الاتحادية الأميركية تأكيدها عدم وجود أي دليل على حدوث أي نوع من التزوير في الانتخابات الرئاسية.

وقالت إيلين وينتراوب: “كان هناك القليل جدًا من الاحتجاجات على سير الانتخابات”، مشيرةً إلى ما وردها من المسؤولين الاتحاديين والمحليين ومن العاملين في مراكز الاقتراع في أنحاء البلاد.

وأضاف: “هناك القليل جدًا من الاحتجاجات المثبتة. ليس هناك دليل على أي نوع من التزوير في التصويت. لا دليل على حدوث أي اقتراع غير مشروع”، لافتةً إلى أن العديد من الخبراء غير المتحزبين كانوا يشرفون على الانتخابات.

ويأتي هذا ردًا على الاتهامات التي أطلقها الرئيس دونالد ترامب بحدوث تزوير انتخابي على نطاق واسع، خاصةً في ما يتعلّق بالتصويت عبر البريد.

وجدد ترامب الإشارة لوقوع مخالفات بالتصويت خلال انتخابات الرئاسة الجارية، بما قد يغير بالنتائج بعدة ولايات، وفق رؤيته.

وغرد عبر حسابه على “تويتر”، أن: “أشياء سيئة حدثت خلال الساعات الماضية حيث منعت الشفافية القانونية بشكل خبيث وفظ”.

وتابع أن “الجرارات قامت بسد الأبواب وجرى تغطية النوافذ بالورق المقوى السميك بحيث لا يرى المراقبون ما يحدث بداخل غرف الفرز، لقد حدثت تغييرات كبرى قد تغير من النتائج بعدة ولايات من ضمنها بنسلفانيا”.

وأضاف، “حسب الجميع أننا فزنا بنسلفانيا بسهولة ليلة الانتخابات، ولكن التصدر الكبير اختفى دون أن يسمح لأحد بالمراقبة لفترات طويلة،  وتم تلقي عشرات الآلاف من الأصوات بشكل غير قانوني في الثامنة مساء الثلاثاء، يوم الانتخابات، بما غير بسهولة من النتائج في بنسلفانيا وغيرها من الولايات ذات الوضع الدقيق”.

وكان ترامب، ادعى في مناسبات عديدة، أن الانتخابات الرئاسية الأميركية لعام 2020 تعرضت للتزوير لصالح منافسه من الحزب الديمقراطي، جو بايدن،  وتعهد ترامب برفع “الكثير من الدعاوى القضائية” بعد أن زعم إلغاء أصوات لصالحه.

ويستمر فرز أصوات الناخبين الأميركيين يستمر في 5 ولايات حاسمة وسط أجواء من التوتر، حيث جدد المرشح الجمهوري الرئيس دونالد ترامب تأكديه بأنه فاز بالأصوات القانونية، وشدد على أنه لن يسمح بسرقة الانتخابات، في حين أكد منافسه المرشح الديمقراطي جو بايدن أنه ليس لديه شك في الفوز بالرئاسة

مقالات ذات صلة