“أصابع كورونا”.. عارض غامض يثير الجدل

توصلت الأبحاث إلى أن الحالة الالتهابية التي يتسبب بها فيروس كورونا في الجسم يمكن أن تؤدي إلى تغير لون أصابع القدمين وتورمها، وفي بعض الحالات يمكن أن تستمر هذه الأعراض لعدة أشهر، بحسب صحيفة “ميرور” البريطانية.
قال العلماء إن الأشخاص المصابين بفيروس كورونا قد ينتهي بهم الأمر إلى تطوير أعراض جلدية تعرف باسم “أصابع كورونا”.
ووجدت الأبحاث التي أجرتها الرابطة الدولية لجمعيات الأمراض الجلدية والأكاديمية الأميركية للأمراض الجلدية أن بعض المرضى يعانون من التهاب في أصابع القدمين تؤدي إلى تورمها وتغير لونها، وتستمر هذه الحالة في بعض الأحيان لعدة أشهر.
تتطور الحالة عادةً في غضون أسبوع إلى أربعة أسابيع من الإصابة ويمكن أن تؤدي إلى تورم أصابع القدم أو تغير لونها. وبحسب المعلومات المتوفرة فإن الأعراض هذه تأتي خفيفة في معظم الحالات وتعود القدمان إلى طبيعتهما خلال أسابيع قليلة.

اكتشف العلماء أيضاً أن حوالي واحد من كل ستة أشخاص يحتاجون إلى علاج لتورم القدمين في المستشفى، في حين أن بعض المصابين بأعراض “كورونا الطويلة” أبلغوا عن حالات استمرت لعدة أشهر.
وقالت الدكتورة إستير فريمان، الباحثة الرئيسية في المركز الدولي للأمراض الجلدية: “يبدو أن هناك مجموعة فرعية معينة من المرضى يصابون بالتهاب في أصابع قدمهم بعد وقت قصير من الإصابة بعدوى كورونا، مما يجعلها حمراء ومتورمة، ثم تتحول في النهاية إلى اللون الأرجواني”.

وأضافت “في معظم الحالات، تزول هذه الأعراض لوحدها، ولكن في بعض الحالات تستمر لأسبوعين، وفي حالات نادرة تستمر لمدة تتجاوز ثلاثة أشهر”.

وأكدت فريمان،على أن تحديد الأشخاص الذين يعانون من أعراض أصابع القدمين، يساعد العلماء على فهم المزيد حول الأعراض المرتبطة بفيروس كورونا في أماكن أخرى من الجسم.

 24

مقالات ذات صلة