ضحية جديدة من ضحايا انفجار المرفأ؟

بعد دخولها الغيبوبة لأكثر من شهرين ونصف الشهر جراء انفجار مرفأ بيروت، فارقت ديما عبد الصمد الحياة.

وقال الإعلامي سلمان العنداري، في “تغريدة” عبر حسابه على “تويتر”: “ضحية جديدة لانفجار بيروت. ديما عبد الصمد فارقت الحياة بعد غيبوبة لأكثر من شهرين ونصف. كانت ووالدتها في زيارة لوالدها في مستشفى الروم في 4 آب الماضي. انفجر المرفأ وأصيبت ديما بجروح حرجة. نجا والداها بأعجوبة. اليوم فارقت ديما الحياة. اختفت ابتسامة ديما بسبب إجرام المنظومة. السلام لروحها”.

مقالات ذات صلة