نقابة مستوردي الأجهزة والمستلزمات الطبية: إضاعة الفرصة الأخيرة لإنقاذ القطاع الصحي

صدر عن نقابة مستوردي الأجهزة والمستلزمات الطبية في لبنان البيان التالي: “بالرغم من جميع مناشداتنا السابقة، على مدى اشهر خلت، مع جميع المعنيين بالقطاع الصحي ان علىصعيد اداري او مالي لتفادي الوقوع في المحظور، تأسف النقابة بأن تصرح بـأن كل جهودها الحثيثة، والموثقة لديها كما في جميع الوسائل الاعلامية العاملة في لبنان أكانت مرئية او مكتوبة او مسموعة، لانقاذ القطاع الصحي قد بائت بالفشل وكان قرار وسيط مصرف لبنان رقم ١٣٢٨٣ تاريخ 9-10-2020 بمثابة الشعرة التي قصمت ضهر البعير.

وعليه، وتنفيذا” للقرار المذكور، فان الشركات المنتسبة للنقابة ،وبعد التشاور مع اعضاء المجلس، وتدارس تداعياته على تدفقاتهم النقدية، قد قررت:

الطلب من جميع عملائها كالمستشفيات ووزارة الصحة والطبابة العسكرية والامن الداخلي وجميعالجهات الضامنة بأن تسدد جميع مستحقاتها السابقة واللاحقة على نسبة ٨٥ %نقدا” بالليرة اللبنانية و١٥ %بالعملة الاجنبية
ان هذا القرار قد اتخذ للاسباب التالية :
١ -ان الشركات كانت قد اودعت في المصارف مبالغ تقدر بالمليارات الليرات اللبنانية في اوقات سابقة وذلك لتنفيذ التحاويل للموردين عند السماح بها من قبل مصرف لبنان، ولكن للاسف جمدت هذه المبالغ ولم تستعمل لاجراء التحاويل.
٢ -لتمكين الشركات من اجراء التحاويل المستحقة للموردين والحفاظ على امكانية استيراد المستلزمات الطبية وديمومة القطاع الصحي بتأمينه العلاج الناجع للمرضى.
٣ -لتفادي احتمال اقامة دعاوى قضائية بحق الشركات من قبل الموردين لتحصيل مستحقاتهم ما قد يسبب افلاس معظم الشركات المستوردة. تاسف النقابة لاتخاذ هذا الاجراء المفروض عليها لتتمكن من الالتزام بقرار مصرف لبنان”.

مقالات ذات صلة