“كورونا” يفتك بالفرنسيين… أعداد مرتفعة في العناية الفائقة

تخطّى عدد مرضى كوفيد-19 الذين يرقدون في أقسام العناية الفائقة في مستشفيات فرنسا الألفي مريض، في عتبة لم تسجّل منذ أيار في هذا البلد الذي أحصى أيضاً خلال 24 ساعة وفاة 146 شخصاً بالوباء.

وأظهرت البيانات الرسمية أنّه خلال الساعات الـ 24 ساعة الماضية أُدخل 269 مصاباً بفيروس كورونا المستجدّ أقسام العناية المركّزة .

وبذلك يرتفع إلى 1441 مريضاً عدد الذين أدخلوا في غضون أسبوع أقسام العناية الفائقة في هذا البلد.

وبلغ عدد المصابين بالفيروس الذين يعانون من أشدّ عوارض المرض والراقدين حالياً في أقسام العناية المركّزة 2090 مريضاً.

والمرّة الأخيرة التي تخطّى فيها عدد المرضى الذين استدعت خطورة حالتهم إدخالهم أقسام العناية الفائقة في فرنسا عتبة الألفي مريض تعود إلى منتصف أيار.

وفي ذروة الوباء في نيسان تخطّى عدد مرضى كوفيد-19 في أقسام العناية الفائقة السبعة آلاف مريض، لكنّ هذا العدد ما لبث أن تراجع بقوة وظلّ كذلك لغاية نهاية يوليو حين عاود الارتفاع تدريجياً.

وسجّلت فرنسا خلال الساعات الـ24 الأخيرة 13.243 إصابة جديدة بالجائحة.

وعلى صعيد الوفيات الناجمة عن الوباء سجّلت فرنسا الإثنين 146 ووفاة خلال 24 ساعة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات في هذا البلد إلى 33.623 وفاة.

مقالات ذات صلة