رامي اشراقية دعا الانتقاضة لتقديم بديل حقيقي وتبني مشروع جامع يلتف من حوله كافة اللبنانيين

قال رئيس حركة شباب لبنان المستقل المخامي رامي اشراقية في الذكرى السنوية لانتفاضة ١٧ تشرين “بعد عام من الانتفاضة، للأسف لم تنجح الثورة من تحقيق التغيير المطلوب ومحاسبة هذه الطبقة السياسية الحاكمة المسؤولة عن انهيار لبنان. الا ان ما لا شك به ان هذه الثورة عرّت القوى السياسية كافة امام جماهيرها وبات الرأي العام اللبناني يسأل والمجتمع الدولي يصغي والملفات تفتح.
الا ان التحدي الفعلي اليوم لاستمرارية هذا الحراك وتحقيق الانجازات وازدهار الاوطان هو امكانية الحراك الفعلية لتقديم بديل حقيقي و تبني مشروع جامع يلتف من حوله كافة اللبنانيين.

مقالات ذات صلة