“حركة امل” اعلنت دعمها موقف الاتحاد العمالي العام: لاوسع مشاركة في الاضراب غدا

عقدت ​هيئة التنسيق النقابية​ في حركة “امل” مواكبة للتحرك الذي دعا اليه ​الاتحاد العمالي العام​ واعلان يوم غد الاربعاء يوما للرفض والغضب، اجتماعا برئاسة المسؤول التربوي المركزي ل​حركة امل​ د.علي مشيك وحضور ممثلي الحركة في الروابط والنقابات التربوية التالية: ​رابطة التعليم الثانوي​ الرسمي، ​رابطة التعليم الاساسي​ الرسمي، ​رابطة التعليم المهني والتقني​ الرسمي، ​نقابة المعلمين​ في ​لبنان​ و​رابطة الاساتذة المتفرغين​ في ​الجامعة اللبنانية​.

واكدت الهيئة على مجموعة من لمطالب التالية:

1- ضرورة الاسراع في تشكيل حكومة منتجة وفاعلة لانقاذ ما تبقى من الواقع الاقتصادي المرير و​الوضع المالي​ السيء.

2- رفض ما يتم تداوله عن امكانية رفع الدعم عن المواد الغذائية و​الأدوية​ و​المحروقات​ التي سوف تطال كافة شرائح المجتمع وستوف تزيد من نسبة ​الفقر​اء في لبنان والتي تجاوزت ٦٠% من مجموع ​الشعب اللبناني​.

3- ضرورة العمل على ​تصحيح الأجور​ والرواتب بعد أن فقدت من قيمتها ما يتجاوز ٨٠% وأودت بالموظفين والمعلمين الى ما دون حط الفقر.

4- ضرورة وضع حد للتلاعب بأسعار الصرف وتدني قيمة العملة الوطنية ومعاقبة المتلاعبين بسعر صرف ​الدولار​ .

5- أن تأخذ ​الحكومة​ دورها في محاسبة المحتكرين والمهربين للمواد الغذائية والأدوية والمحروقات. واعلنت هيئة التنسيق النقابية في المكتب التربوي المركزي تأييدها ودعمها لموقف الاتحاد العمالي العام، ودعت الى أوسع مشاركة في الإضراب للإعلان عن رفض كل السياسات التي أوصلت إلى ما وصل اليه الحال.

مقالات ذات صلة