مشعل الأحمد الصباح ولياً للعهد في الكويت: باقون على التزاماتنا

استقبل أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم في قصر السيف، ولي العھد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، حيث أدى اليمين الدستورية أمام أمير البلاد وليا للعهد وذلك حسبما نقلت وكالة الأنباء الكويتية “كونا”.

وقد أعرب أمير الكويت عن خالص تمنياته لولي العهد “بالتوفيق والسداد”، مؤكدا ثقته “الكبيرة به لمواصلة مسيرة العطاء في خدمة الوطن العزيز وتحقيق مصالحه”.

وكان مجلس الأمة الكويتي قال على “تويتر” إنه وافق بالإجماع اليوم على تعيين الشيخ مشعل الأحمد، المسؤول الأمني المخضرم، وليا للعهد بعد تزكية أمير البلاد الجديد له أمس.

وفي السياق قال ولي العهد في كلمته أمام مجلس الأمة إن الكويت باقية على التزاماتها الخليجية والإقليمية والدولية، مؤكداً أن الكويت ستواصل تحت قيادة أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، مسيرتها الريادية كدولة دستور ذات نهج ديمقراطي.

وشدّد على أنه سيعمل في سبيل ازدهار الكويت وإشاعة روح المحبة والتسامح ونبذ الفرقة، وتغليب المصلحة الوطنية العليا في إطار الدستور.

وولد الشيخ مشعل الصباح الذي يشغل منصب نائب رئيس الحرس الوطني في الكويت سنة 1940، وتلقى تعليمه في المدرسة المباركية، وكلية “هندن” للشرطة في بريطانيا عام 1960.

والتحق بوزارة الداخلية وتدرج في المناصب حتى أصبح رئيسا للمباحث العامة برتبة عقيد منذ عام 1967 وحتى عام 1980، وقد تحولت في عهده إلى إدارة “أمن الدولة”.

وأصبح الشيخ مشعل نائبا لرئيس الحرس الوطني في عام 2004، وكان رئيسا لجهاز أمن الدولة لمدة 13 عاما.

مقالات ذات صلة