“التيار”: باسيل ليس في وارد ان يبادر الى طلب لقاء مع اديب

تنتظر القوى السياسية التي سمّت الرئيس المكلف مصطفى اديب، ما سيطرحه عليها، وخصوصاً انّ اللقاء بينه وبين الخليلين قبل نهاية الاسبوع الماضي كان عمومياً ولم يدخل في التفاصيل.

وأكدّت مصادر لصحيفة “الجمهورية” أنه لم يحصل اي تواصل مباشر بين اديب وبين سائر القوى، وعلى وجه التحديد وليد جنبلاط، الذي يبدو انّه قد حسم موقفه نهائياً بعدم المشاركة في الحكومة، وكذلك «التيار الوطني الحر»، اذ لا اديب طلب اللقاء مع رئيسه النائب جبران باسيل، ولا باسيل طلب اللقاء من جهته.

في حين، كشفت مصادر التيار لـ “الجمهورية” بانه إن لم يطلب الرئيس المكلّف اللقاء للتشاور، فإنّ باسيل من جهته ليس في وارد ان يبادر الى طلب لقاء مع اديب.

مقالات ذات صلة